السبت، 27 مايو، 2017

رجال أعمال سوريون في صدارة الزبائن لشراء جنسيات أجنبية

قالت فيرونيكا كوتديمي، الرئيس التنفيذي لشركة “سيتيزنشيب إنفست”، المختصة بتسيير أمور الحصول على جنسية أوروبية لرجال أعمال مقابل استثمارات أو مبالغ ضخمة، إن قبرص طرحت برامج للحصول على جنسيتها، لا تستدعي الإقامة على أراضيها، إضافة لتخفيض قيمة الاستثمار العقاري المطلوب للحصول على الجنسية، خلال 6 أشهر، من مليونين ونصف المليون يورو إلى مليوني يورو.


وكشفت فيرونيكا، بحسب ما نقلت عنها مجلة أريبيان بيزنيس، أن أعلى نسبة من زبائنها، هم من رجال الأعمال السوريين، الذين باتوا يشكلون نسبة تبلغ نحو 30 %، من مجموع الزبائن الساعين للحصول على جنسية أخرى.

وتأتي قبرص على قائمة أسرع برامج الحصول على جنسية أوروبية حيث تسمح للمتقدم بالحصول على الجنسية خلال 6 أشهر فقط، دون الحاجة للإقامة في قبرص، وذلك من خلال الاستثمار بمليوني يورو في قطاع العقار، مع الاحتفاظ بذلك الاستثمار لمدة 3 سنوات.

وتتيح مجموعة دول منطقة البحر الكاريبي، كسانت لوسيا، والدومينيكا، وغرينادا، وأنتيغوا، وبيربودا، للمستثمرين فرصة الحصول على الجنسية، وتقدم سانت لوسيا والدومينيكا، مجموعة برامج خاصة، لا تزيد قيمة الاستثمار فيها عن 100 ألف دولار أمريكي للحصول على الجنسية خلال 4 أشهر.

ويستطيع الحاصلون على جنسيات أخرى، توريثها للأبناء وللأجيال اللاحقة في الكثير من الدول، بحسب المجلة.