الثلاثاء، 25 يوليو، 2017

4 أسباب تشرح لكم لماذا ممارسة العلاقة تحت الدش فكرة سيئة

يبدو الامر رومانسيا، وحسيا وشيء يستحق المحاولة ولكن في الواقع، ممارسة الجنس تحت الدش يمكن ان تسبب مشكلة لكما على حد سواء. فيما يلي بعض الأسباب:


 وقت الاستحمام وقت شخصي

عندما تستحم، فعلى الارجح بأن هذا هو الوقت الوحيد من يومك الذي لا يوجد به تفاعل بشري. فأنت تحصل على الفرصة للتأمل، والاغتسال النفسي والاستعداد ليومك. دع وقت الاستحمام للاستحمام فقط.

ماذا عن تيار المياه؟

فكر جيدا، اذا لم يكن تيار الماء كافية لتغطيكما معا؟ فأن هناك شخص يستمتع بالدش الساخن والآخر يبقى  في البرد. .

هل تحصلان على نظافة حقيقية؟

الاستحمام نظافة شخصية، بعض الأشخاص لديهم طقوس للاستحمام، وجدكما معا سوف يحرمكما من متعة اتباع هذه الطقوس وبالتالي لن تشعر بأنك قمت بالاستحمام كما تحب.

الماء الساخن يفسد المتعة الجنسية

وأخيرا، قد تبدو الفكرة غريبة في البداية ولكن الماء الساخن يجفف البشرة والتعرض للماء لفترة طويلة يمكن أن يسبب تمدد الجلد الامر الذي يعني ببساطة جنس جافا مؤلما.

بالصور:امرأة كمبودية تتزوج عجلا .. والسبب صادم!

تزوجت امرأة عجوز في مقاطعة كراتي بكمبوديا جنوب شرق آسيا في واقعة طريفة عجلا يبلغ من العمر 5 أشهر، بعد أن أقنعها جيرانها القرويون أن روح زوجها المتوفى قد تناسخت وحلّت في جسد العجل.


وقالت السيدة العجوز إن "العجل هو زوجي، لأنه يفعل كل ما كان يفعله زوجي وبنفس طريقته"، وذكر موقع “هندوستان تايمز″ أن السيدة العجوز تدعى “كيم هانج” البالغة (74 عاماً).

ومن المثير للدهشة أن هذا العجل يقبل عليه 100 فرد يومياً بغرض التبرك به، ويوجد في كمبوديا حوالي 95% من البوذيين الذين يعتقدون في تناسخ الأرواح.

وذكر موقع “ان تي في” أن السيدة طكيم هانج” تسمح للعجل بالنوم إلى جوارها، في المكان الذي اعتاد زوجها أن ينام فيه، كما يمكنه التجول داخل المنزل الخشبي، والحصول على العناية الكافية من حيث الطعام والاغتسال. 






تعرّفوا إلى صور أجمل النساء في بافاريا

صورة لامرأة تقوم بعجن الفطائر الألمانية التقليدية، وأخرى تحلب الأبقار..هاتان الصورتان وغيرهما قد ترمزان إلى القوة والجمال لدى الأنثى في الوقت ذاته، وهذا ما حاولت المصورة الفوتوغرافية الألمانية إيلين فون أنويرث، التركيز عليه في سلسلة صورها التي اتخذت اسم "هيمات" أو "البلد الأم،" والتي جُمعت في مجلد فني يتكون من 454 صفحة.


وتقول أنويرث إن صورها تأثرت بسنوات المراهقة التي قضتها في ريف بافاريا، بعد قضاء طفولتها في مدينة فرانكفورت الألمانية.

وتحمل الصور في طياتها شعوراً بالحنين والإخلاص لذكريات الطفولة، إذ تُوضح أنويرث: "انتقلت إلى بافاريا عندما كان عمري 12 عاما،" مضيفة: "في هذا الوقت كنت أشبه الهيبيز، ولم أكن متأثرة كثيراً بالثقافة البافارية، كنت أراها تقليدية وشديدة التحفظ، ولكن، بعد مرور 30 سنة، شعرت بالحنين لذلك."

وسلطت الصور الضوء على الجمال الطبيعي في المناطق الريفية، إذ استخدمت أنويرث بعض المناطق في بافاريا، التي لم تدخل إليها  الحضارة بعد بشكل كبير لالتقاط صورها، مثل سفوح الجبال، والمزارع المحلية، والحظائر الخشبية الضخمة.

تعرّفوا إلى صور أجمل النساء في بافاريا:





الاثنين، 24 يوليو، 2017

حسناء تتسبب بمشاجرة بين 7 سكارى في سهرة ماجنة بالكويت

تسببت حسناء بمشاجرة دامية بين 7 سكارى كانوا يقضون سهرة حمراء في بر الجهراء في الكويت.


وأدت المشاجرة إلى إصابة الحسناء بكسر في اليد والجمجمة، كما حاول أحد المتهمين الانتحار داخل سجن المخفر بتناوله 40 حبة تستخدم للصرع.

وأقام مجموعة من الشبان والشابات سهرة للترفيه، لم تسر كما كان مخططًا لها، فبعد أن سكر الشبان تنافسوا للفوز بإحدى المدعوات، وبعد شد وجذب اشتبكوا في مشاجرة دامية، استخدموا خلالها آلات حادة وتعرضوا لإصابات متفرقة، باستثناء شخص لحقت به كسور في اليد والجمجمة. بحسب صحيفة “الرأي” الكويتية.

وإثر بلاغ من بعض المدعوين، توجه الأمن إلى موقع الحادثة وسيطروا على المتشاجرين وأحالوهم للمستشفى تحت حراسة مشددة، فيما أودعوا بعد انتهاء علاجهم في السجن إلى حين انتهاء التحقيقات معهم.

وصرح مصدر أمني، أنه لم يتم العثور على الفتيات اللاتي اشتعلت المشاجرة، بسبب إحداهن، مضيفًا أن أحد المتهمين ابتلع حبوبًا تخص مرض الصرع  بهدف الانتحار، حصل عليها من شقيقه الذي زاره في السجن، إلا أنه نجا بعد تدخل المسعفين.

وأحيل المتهمون إلى النيابة العامة تمهيدًا لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

لعنة مومياء مصرية هي من أغرقت سفينة "التايتانيك"؟ إليكم التفاصيل المرعبة!

في ثمانينات من القرن التاسع عشر، عثر علماء الآثار بالقرب من القاهرة على مومياء أخناتون (أمنحوتب الرابع)، وبعد فترة وجيزة اقتناها أحد المواطنين الإنكليز، حيث كان لديه هواية في جمع المستحاثات المصرية.


وعند عودته من مصر إلى إنجلترا، قرر الرجل تصوير الرسم الذي كان على غطاء التابوت، ولكنه وجد صورة إمرأة مجهولة على الصورة بملامح تهديدية.

وعندها قرر الرجل التخلص من المومياء بإهدائها للمتحف البريطاني. وبعد أقل من أسبوع توفي فجأة عامل المتحف الذي قام بتلقي الهدية، بينمت تعثر مساعده وتلقى إصابة خطرة.

ولكن، لم تكن سوى البداية لسلسلة من المشاكل للأشخاص الذي لديهم صلة مباشرة بالمومياء. فعلى سبيل المثال، الصحفي الذي كتب مقالا عنها، أصابه مرض خطير وتوفى. كما تم طرد أحد الأشخاص من عمله بعدما زار المتحف ولم تعحبه المومياء، وتم نقل ابنه إلى مشفى الأمراض النفسية.

كما حلة لعنة المومياء على الشخص الذي قام بالعثور عليها واستخراجها، حيث أطلق النار على يده من بندقية صيد. وهنا قررت إدارة المتحف التخلص من المومياء وإبعادها عن البشر، وقرروا إخفاؤوها في سرداب المتحف.

بعد فترة من الوقت، قرر أحد الأمريكيين شراء المومياء، حيث قابلت إدارة المتحف الخبر بسعادة عارمة. ولكن كان على إدارة المتحف إرسال المومياء بالبحر لنقلها للمالك الجديد.

وتبين في ذلك الوقت بأن أقرب سفينة متجه إلى أمريكا هي "التايتانيك"، وبما أنه هذه المومياء ثمينة، لم يتم حفظها مع باقي الأغراض، وإنما تم حفظها في مكان بالقرب من سكن القبطان.

وهناك أسطورة تقول بأن المومياء قررت الانتقام من البشر لأنهم تجرأوا على إزعاجها، حيث ادعى من نجا من تحطم السفينة، أنه وقبل وقت قصير من اصطدام "التايتانيك" بالجبل الجليدي، قرر قائد السفينة بنفسه النظر إلى المومياء.

ويعتقد العديد، أن هذا اللقاء (بين الكابتن والمومياء) قد أثر على عقله وتفكيره، حيث بدأ بالتصرف بغرابة، وعلى الرغم من التحذيرات بوجود جبل ثلجي ضخم لم يعطي أوامر بالتقليل من سرعة السفينة.

من الممكن أن هذه فقط فرضية، ولكن من المؤكد أن المومياء وجدت السلام والراحة هذه المرة في مياه المحيط الأطلسي.

بالصورة: مهند التركي و"ملكة جمال لبنان" بموقف رومانسي وسط البحر؟

رصدت عدسات الـ Paparazzi الممثل التركي كيفانش تاتليتوغ وزوجته مصممة الأزياء باشاك ديزار، في موقفٍ رومانسي.


وظهر الممثل الشهير بدور "مهنّد"، وزوجته الجميلة، باللباس البحري على متن أحد القوارب في عرض البحر.

وأشارت بعض التقارير الصحافية التركية الى أنّ الثنائي كانا الى جانب إحدى الجزر اليونانية، برفقة صديقهما الممثل التركي شاتاي أولسوي.

وتداول بعض الناشطين في العالم العربي هذه الصورة، معتبرين أنّ ديزار تشبه الى حدٍّ كبير، ملكة جمال لبنان لعام 2010، رهف عبدالله، من ناحية ملامح وشكل الوجه ولون البشرة.


الأحد، 23 يوليو، 2017

ما الذي يتوجب فعله إن دخل طفلك الغرفة خلال العلاقة الزوجية؟

انها اللحظة التي لم يختبرها كل الآباء والأمهات ولكن الكثيرين منهم يخشون تلك اللحظة التي قد يدخل فيها أحد أطفالهم خلال ممارسة الجنس مع شركائهم، وأن لا يدركوا وجود الطفل بالغرفة إلا بعد فوات الأوان.

وإن حصل ودخل أحد أبنائكم غرفة النوم خلال ممارسة الجنس يجب أن تستعدوا لتقديم التفسير المناسب لهم، وفقاً لما يشير إليه الخبراء.

لا تفكروا بأن طفلكم سيتعقّد نفسياً من المشهد، فتفسيركم سيعتمد على عمر الطفل، يقول الخبير في العلوم الجنسية، لوغان ليفكوف إن "دخول الأبناء خلال ممارسة الآباء للجنس يعد أمراً شائعاً، ومثالاً رائعاً على ضرورة تعليم الأطفال الأبناء طرق الأبواب واحترام خصوصية الغير".

ويضيف ليفكوف: "قبل أن تخبروا الطفل بأي شيء يجب عليكم أن تحددوا ما الذي سمعه أو رآه بالضبط، وفيما لو كان مهتماً بما يحصل،" لافتا الى أنه يتوجب أخذ عمر الطفل بعين الاعتبار عند التفكير بهذه النقاط.

فعلى سبيل المثال يشير الخبراء إلى أن الممارسات الحميمية بالقرب من الأطفال الرضّع لا تثير دواعٍ للقلق، بالأخص عندما يكون الطفل بهذه المرحلة العمرية نائماً.

الأطفال بعمر العام -ثلاثة أعوام

بعض الأطفال اليافعين قد لا يدركون ما يحصل، وآخرون قد يحتاجون إلى طمأنتهم، تقول المعالجة الجنسية، ماغي نيكولس: "يظن الأطفال أحياناً بأن أمراً عنيفاً أو مخيفاً يحصل، وهذا يجب معالجته،" مضيفة: "عندما كان طفلي بهذه المرحلة العمرية اعتقد بأن زوجي (يؤذيني) لأن صوتنا كان مرتفعاً ورغم أن الوقت كان متأخراً بالليل كان يمكنه سماعنا".

في هذه الحالة يجب أن تقوم مع شريكك بشرح الموقف للطفل، وأنكما كنتما تحظيان بوقت خاص وأنكما لم تلحقا الأذى ببعضكما، أنهوا النقاش لهذا الحد، إلا إذا قام الطفل بطرح المزيد من الأسئلة.


الأطفال بالمرحلة الابتدائية

بهذا العمر يكمن لدى هؤلاء الأطفال فضول حول ماهية الجنس، لكنهم لا يرغبون بالتحدث في الأمر، تقول المعالجة النفسية، جينيفر كلين: "اتبعوا الخطوات التي يرسمها الطفل للحدود التي يمكنه تحملها، وإن شعرتم بأنهم متضايقون تجاه الحديث في الموضوع أتركوا الأمر لوقت لاحق".

المرحلة السابقة للمراهقة (9-13 عاماً)

بهذه المرحلة العمرية، يدرك الأبناء ما يحصل، وحتى قد يصدرون أصواتاً لتعلم باشمئزازهم إن دخلوا الغرفة أو مروا بجانب الغرفة وسمعوا شيئاً، ويمكن بهذا الوقت أن تعلم طفلك بأن الجنس هو أمر خصوصي وأنه نشاط يمارسه البالغون عندما تربطهم علاقة عاطفية مع شخص آخر، وفقاً لما تقوله نيكولس.

مرحلة المراهقة (14-19 عاماً)

تقول كلين إن "الأطفال الأكبر سناً قد يستمتعون باستنتاج ممارسة آبائهم وأمهاتهم للجنس، ولكن إن أظهرت ملامحهم الاهتمام الزائد بالموضوع طوال الوقت قد يؤدي هذا إلى الشعور بعدم الراحة أو حتى خلق التوتّر".

وتضيف: "قد يتحمل المراهقون فكرة ممارسة آبائهم وأمهاتهم الجنس، ولكن لن يشعروا بالحاجة إلى رؤية ما يحصل، اسأل أي مراهق سيخبرك بأن الإجابة بالتأكيد وقطعاً هي: لا".

ولكن في هذه الأيام، لا يجب أن تقلق فقط لدخول طفلك الغرفة خلال ممارسة الجنس، بل أيضاً عثوره على أمور أخرى مثل أفلام إباحية أو ألعاب جنسية.

وتقول مدرّسة الصحة الجنسية، إيمي لانغ إن "معدل مشاهدة الأطفال لفيلم إباحي هو سن العاشرة، فهي بكل مكان ومن السذاجة أن تفكّر بأن طفلك لن يشاهدها".

وتضيف: "أخبرهم عن الأفلام الإباحية قبل اكتشافهم لها بالصدفة، قل لطفلك: هذا يسمّى فيلماً إباحياً، أو "بورنو"، وهو غير مخصص للأطفال، قلبك وعقلك غير مستعدَّين لمشاهدة أمر كهذا، لن تعاقب إن شاهدته ولكن يجب أن أعلم بأنك ستكون بخير".

ومهما كان شكل الحوار الذي يرغب الطفل بتحقيقه حول الجنس "يجب أن تظل هادئاً وخالياً من العواطف، حاوِل تقييم مصدر الأسئلة وماهي التساؤلات التي تدور برأس طفلك والتي لا يفصح عنها، قم بتقديم معلومات مناسبة لعمره وكن إيجابياً تجاه العملية الجنسية،" وفقاً لما تشير إليه نيكولس.

الإجراءات الوقائية

لكي لا يتكرر الموقف مجدّداً يجب إغلاق الأبواب وتعليم الأطفال طرق الأبواب والانتظار للسماح لهم بالدخول وتشغيل الموسيقى الهادئة أو التلفزيون، والاتفاق مع الطفل على "وقت خاص للآباء" حتى يدرك الطفل بأنه يجب عليه ألا يزعج والديه خلاله.