الثلاثاء، 30 مايو، 2017

نصف مليون دولار للجنسية المصرية.. أي جنسيات أخرى يمكنك شراؤها؟ اليونان فرصة لا تعوض

في شهر مايو/أيار الجاري، تمت الموافقة على مشروع قانون من قبل لجنة الدفاع والأمن القومي المصري بمجلس النواب، يسمح للمستثمرين الأجانب بالحصول على الجنسية المصرية مقابل مبلغ من المال يقدر بـ500 ألف دولار، ولا يقل عن 200 ألف دولار.


هذا الأمر أثار جدلاً واسعاً في الشارع المصري، فتخوَّف بعضهم من هذا القانون المثير للجدل، وارتبط تخوُّفهم بالأمن القومي، فيما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الاستغراب والسخرية جراء بيع الجنسية المصرية مقابل هذا المبلغ الضخم.

ومع انقسام الآراء بين مؤيد ومعارض للمشروع، إلا أن مصر تنهج منهجاً معروفاً قامت به عديد من البلدان الأخرى في سبيل الحصول على عملة صعبة، وجلب كثير من الاستثمارات ورؤوس الأموال، ولنتعرف على أبرز تلك الدول:

المجر

على عكس الدول الأوروبية، فإن المجر لا تطلب من المستثمرين شراء عقارات أو التواجد فعلياً في البلد لفترة معينة من الزمن، فاعتمد المشرعون قانوناً للهجرة يسمح للأجانب بالحصول على الجنسية المجرية إذا قاموا بشراء سندات حكومية بقيمة 322600 دولار.

وهذا المشروع قد يُعد صفقة رابحة للمستثمرين؛ فبحصولهم على الجنسية المجرية يمكنهم بكل سهولة السفر لباقي دول الاتحاد الأوروبي، كذلك سوف يساعد المشروع البلد عبر خفض الديون بالعملة الأجنبية، والتي تقدر بمليارات الدولارات.

مالطا

تسعى الجزيرة، الواقعة في البحر الأبيض المتوسط جنوب صقلية، والعضو في الاتحاد الأوروبي لجذب المستثمرين الأغنياء إليها.

أعلنت مالطا عام 2013 أنها ستبيع جنسيتها للمستثمرين مقابل 865 ألف دولار، لكنها رفعت السعر إلى 1.57 مليون دولار بعد الاحتجاجات التي قامت بها المعارضة، وأضافت بعض القيود الأخرى، مثل الإقامة لفترة محددة في الجزيرة.

قبرص

تعتبر الجنسية القبرصية من أكثر الجنسيات تكلفة، حيث يصل سعرها إلى 6.2 مليون دولار للأفراد، و2.48 مليون دولار للمستثمرين، ويستهدف البرنامج المستثمرين الروس بشكل خاص، الذين تضرروا جراء الضرائب التي فرضتها قبرص على الودائع الكبيرة، للحصول على دفعات مالية من البنك الأوروبي وصندوق النقد والاتحاد الأوروبي لحل أزمتها الاقتصادية.

دومينيكا

دومينيكا أو كومنولث دومينيكا، إحدى جزر البحر الكاريبي، التي تسعى لتقليل ديونها الخارجية التي وصلت إلى 500 مليون دولار عبر برامج المواطنة مقابل الاستثمار.

وللحصول على الجنسية يجب على المتقدمين من الأفراد دفع مبلغ 100 ألف دولار، وللزوجين مبلغ 175 ألف دولار، ولا يحتاج الشخص للعيش فعلياً في البلاد.

سانت كيتس ونيفيس

عبارة عن دولة مكونة من جزيرتين من جزر الهند الغربية في منطقة الكاريبي، ويعتمد اقتصادها الرئيسي على الزراعة، ويعد السكر هو منتجها الأساسي، وللحصول على الجنسية عليك أن تستثمر ما لا يقل عن 400 ألف دولار في مجال العقارات، أو التبرع بمبلغ 250 ألف دولار لمصنع السكر الذي تمتلكه الدولة.

النمسا

إذا كنت تفكر في الحصول على جواز سفر ثانٍ فالنمسا تعد أفضل الحلول؛ لأن جواز السفر النمساوي الرابع من ناحية القوة في العالم، فيوفر السفر لـ171 بلداً دون تأشيرة.

يمكن الحصول على الجنسية عن طريق التبرع بمبلغ من 2 إلى 4 ملايين يورو، أو الاستثمار بقيمة 10 ملايين يورو في مشاريع معتمدة تعمل على توفير فرص وظيفية لكثيرين، أما الرسوم والمصاريف الإضافية للحصول على الجنسية فتتجاوز نصف مليون دولار.

اليونان

على الرغم من الأزمة المالية الصعبة التي تعاني منها اليونان فإنها جزء من الاتحاد الأوروبي، مثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، والحصول على جواز سفرها سوف يمنحك الامتيازات نفسها التي تحصل عليها باقي بلدان الاتحاد الأوروبي، وبسبب الأزمة يمكنك اقتناء الجنسية اليونانية إذا كان لديك 95 ألف يورو، وعلى استعداد للبقاء بها لمدة ثلاثة أشهر.