الاثنين، 30 يناير، 2017

هل تذكرون السجين الذي شغل مواقع التواصل بجماله.. لن تصدّق كيف أصبح!


عُرف جريمي ميكس بأنه السجين الأكثر جاذبية في العالم. وقد انتشرت صورته عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأبدى الملايين إعجابهم بسحر ملامحه وجمال عينيه.


إلا أنّ الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، فبعد قضائه 27 شهراً في السجن، فتحت أبواب الحظ أمام الشاب الذي يبلغ الـ32 من عمره. فقد عرضت عليه إحدى وكالات عرض الأزياء في لوس أنجلوس أن يعمل لديها مقابل 30 ألف يورو.

وبالفعل، يلاحظ متابعو السجين السابق عبر تطبيق "إنستغرام" أنه ينشر صوراً خاصّة بعمله وبزوجته وأولاده. ويبدو أنّه بات يمتلك ثروة صغيرة، فقد ظهر في إحدى الصور وهو يقف أمام بيته الفاخر إلى جانب سيارته الفارهة التي قدر ثمنها بـ 15 ألف دولار.