الأحد، 2 أكتوبر، 2016

منع رجل من إقامة أي علاقة حميمة إلا بعد إخطار الشرطة قبلها بـ 24 ساعة


أقرت محكمة بريطانية عقوبة على رجل أربعيني بمنعه من ممارسة الجنس إلا بعد إخطار الشرطة قبلها بـ24 ساعة على الأقل، لاعتقاده أن النساء لا يحصلن على الرضا الكامل من العلاقة إلا بعد شعورهن بالخوف.


وبرأت المحكمة الرجل البالغ من العمر 45 عاما وهو أب لطفلين ويعيش في مدينة يورك شرق إنجلترا، العام الماضي من تهمة الاغتصاب، بعد ادعائه أن المرأة يجب أن تشعر بالخوف حتى تحصل على الرضا الكامل من العلاقة الجنسية، واعترف باستخدام العنف مع كل النساء اللواتي أقام علاقات معهن.

ووافق القاضي بناء على طلب من شرطة شمال مقاطعة يوركشاير على فرض أمور أخرى لتفادي أي خطر جنسي قد يشكله المتهم، وأمرته بوجوب إخطار الشرطة في أسرع وقت قبل أن يبدأ أي نشاط جنسي مع امرأة جديدة.

بدوره قال الرجل إن هذا الأمر يعتبر انتهاكاً لحقوقه الإنسانية. وأضاف أنه لن يكون لديه أي رغبة في إقامة أية علاقة بموجب هذه القيود المفروضة عليه.

من جانبه قال متحدث باسم شرطة يوركشاير: “بموجب قرار المحكمة فرض التنبيه بالخطر الجنسي وحتى إشعار آخر، فإن الشرطة ستتخذ الإجراءات الصحيحة لتحقيق وصيانة أمن المواطنين من المخاطر التي قد يسببها الرجل”. مضيفاً: “إن من أولويات شرطة شمال يوركشاير هو حماية العامة من التعرض لأي أذى جنسي”.