الاثنين، 29 أغسطس، 2016

أكبر معمر في العالم ينتظر الموت ويكشف سر طول عمره


أكدت الوثائق الأندونيسية أن أكبر معمر في العالم، مباه غوتو، ولد في 31 ديسمبر/ كانون الأول 1890، ويبلغ من العمر 126 عامًا.


وقد عاصر مباه غوتو، جميع أشقائه العشرة، وكذلك زوجاته الأربع، حيث ماتت آخر زوجاته في العام 1988، كما توفي جميع أبنائه، وهو يعيش حاليًا مع أحفاده وأحفاد أحفاده.

وأعرب أكبر معمر في العالم، عن رغبته في الموت، وذلك خلال لقاء عقد مؤخرًا مع صحفيين محليين.

وأكد مباه غوتو، أنه مر بكل التجارب ولا يمانع الموت، قائلاً: “ما أريده هو أن أموت، فأحفادي جميعهم مستقلون”.

وصرح سوريانتو، حفيد مباه، بأن جده كان يستعد للموت منذ أن كان في الـ122 من عمره، لكن الموت لم يدركه أبدًا، وقال: “إن قبره جاهز منذ عام 1992، أي قبل 24 عامًا”.

ويقول أحفاده، إن جدهم يجلس أغلب الوقت يستمع للراديو، لأن نظره ضعيف ليشاهد التلفاز، كما ضعفت قواه للغاية في الثلاث أشهر الماضية، حتى أنه لم يعد قادرًا على تناول الطعام أو الاستحمام بمفرده.

وأكد مباه، أن السر في طول العمر هو “الصبر”.