الخميس، 2 يونيو، 2016

هل تعلم ماسر الرقم 241543903 الذي أدهش مستخدمي الإنترنت عام 2009؟


قم بفتح متصفحك الإلكتروني، ثم افتح محرك البحث "جوجل" واكتب في البحث 241543903، ثم اضغط على فئة الصور في محرك البحث.. ماذا ستكتشف؟


بالتأكيد رأيت الآن ما يكفي من صور الأشخاص الذين يظهرون في صور تم التقاطها لهم أثناء قيامهم بدفن رؤوسهم بداخل المجمد "الفريزر".. فما هو السر؟

أصبح هذا الرقم علامة فارقة عبر شبكة الإنترنت لأنه يعكس عدد الصور التي تم تحليلها على محرك البحث جوجل والتي تضمنها هاشتاج يحمل هذا الرقم 241543903، ليتكشف بعدها أن هذه الصور تحديداً أصبحت هي أكثر الصور انتشاراً عبر شبكة الإنترنت.

ورغم أن هذه الظاهرة الغريبة تم رصدها عام 2009، إلا أنه لم يتم التوصل لسبب إقدام هذا العدد الضخم من الناس على التصوير بهذا الوضع الغريب سوى أن الأمر كان دعابة من شخص دايفيد هورفيتز الذي طلب من متابعيه عبر موقع الصور "تمبلر" بنشر صور عشوائية لهم وهم يدفنون وجوههم في الفريزر، ثم يقومون برفع الصور عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وتضمينها بهاشتاج يحمل هذا الرقم.

وبالفعل أصبح هوس التقاط للناس للصور بهذه الطريقة يمثل موجة هائلة عبر الانترنت، قبل أن يعترف هورفيتز نفسه أن الرقم الذي اختاره ليكون الهاشتاج الخاص بالصورة هو الرقم الكودي الخاص بالمبرد "الثلاجة" الخاص به.