الخميس، 28 أبريل، 2016

مصرية تجمع بين زوجين في آن واحد


أصدرت محكمة مصرية، حكماً بالسجن عامين لربة منزل جمعت بين زوجين، وذلك عقب إقامة زوجها دعوى زنا عليها اتهمها فيها بالجمع بين زوجين في آن واحد.


وعندما حضر الزوج إلى مكتب تسوية المنازعات وقص عليه الحكاية قائلاً إنه تزوج منذ 8 سنوات وأنجب طفلة، وإنه كان يترك زوجته ويسافر للعمل بمدينة الغردقة فترة 20 يومًا، وكان يلاحظ دائمًا أن زوجته متغيرة ودائمًا تختلق الخلافات معه.

وأضاف الزوج أنه في أحد الأيام وفور عودته من العمل نشبت مشادة بينهما تطورت لمشاجرة اعتدى خلالها عليها بالضرب وطلقها، وعلى إثرها تركت الزوجة المنزل، وذهبت إلى بيت والدها حاملة طفلتها الصغيرة.

وفى أثناء العدة رد زوجته وعاش فترة بسيطة بدون خلاف وأنجب طفلة أخرى، وتركها وذهب للعمل بمدينة الغردقة، وفور عودته قالت له الزوجة “تعمل إيه لو اكتشفت إني تزوجت عليك؟” فظن الزوج أنها تمزح معه، ولكن الصدمة كانت قوية بعد أن فاجأته بأنها تزوجت عليه قائلة له: “أنا اتجوزت”، فتعدى عليها وقال: “إتجوزتي إزاي؟”.

وقال “علمت أنها تعرفت على رجل سعودي في فترة عدم وجوده وأنهما تزوجا بعقد عرفي وعاشت معه فترة إلى أن عدت وعرفت بما حدث فأقمت دعوى زنا عليها، إضافة إلى أني أشكك في نسب الطفلة الثانية لي”. وتقدمت والدة الزوجة بأوراق تثبت أنها مطلقة ولكن تبين من الأوراق أنها مزورة، ولا تعلم الأم بأنها بذلك تدين ابنتها.