الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2015

ذعر في وقفة إضاءة الشموع في باريس بسبب دويّ مفرقعات

 أصابت حالة ذعر شديد المشاركين في وقفة إضاءة الشموع التي نظمت مساء اليوم الأحد في العاصمة الفرنسية باريس، بعد سماع صوت اعتقد أنه دوي إطلاق نار، قامت الشرطة على إثره بإخلاء المواطنين من المنطقة، ليتبيَّن فيما بعدُ أن الصوت ناتج عن مفرقعات، وفق ما ذكرته وسائل إعلام فرنسية.


وذكرت وسائل إعلام فرنسية وشهود عيان أن دوي إطلاق نار سمع بالقرب من المربع العاشر والحادي عشر؛ حيث نظمت وقفة إضاءة شموع لروح ضحايا الاعتداءات التي وقعت في العاصمة الفرنسية باريس يوم الجمعة، وراح ضحيتها 129 قتيلًا وأكثر من 350 جريحًا، أكثر من 90 منهم حالتهم حرجة. 

وفورًا عقب سماع صوت ما اعتقد أنه إطلاق نار، قامت الشرطة الفرنسية بإخلاء منطقة "بلازا لا ريبوبليك"، وكان الذي اعتقد أنه إطلاق وقع في شارع "دي ريفولي"، وشوهدت جموع غفيرة من المواطنين الذين اشتركوا في الوقفة يفرون مذعورين من المكان. 

وتوافدت إلى المكان الآن طواقم الإطفاء والإسعاف، وقالت وسائل الإعلام: إن الأصوات ناتجة عن مفرقعات أو أي شيء آخر، لكن لا اعتداءَ إرهابياً حدث، وعاد الهدوء إلى المكان.