السبت، 28 نوفمبر، 2015

فيتنامي يضرب سورياً بـ ” ساطور ” في دبي.. و السبب؟


عاقبت محكمة الجنايات في دبي، عاملاً من الجنسية الفيتنامية بالسجن لمدة عام، لتورطه مع آخرين هاربين في محاولة قتل طالب “سوري”، بعد أن وجهوا ضربات إلى رسغ يده ورأسه، باستخدام “ساطور” وسيوف.


وأمرت المحكمة، بحسب صحيفة الإمارات اليوم، بتغريم المتهم 10 آلاف درهم، وإبعاده عن الدولة بعد قضاء مدة الحكم، فيما قالت أوراق الدعوى إن الواقعة تعود إلى نيسان من العام الماضي، عندما رافق المجني عليه صديقه إلى المدينة العالمية في دبي، لتسليم المتهم قراراً بإخلاء الشقة التي يستأجرها من والده.

وعند وصولهما المكان، توجهت إليهما فتيات من الجنسية الآسيوية، وعرضن عليهما ممارسة الرذيلة، وعلما حينها أنهن يقمن في الشقة العائدة لوالد صديق المجني عليه.

وأفادت أوراق الدعوى بأن صديق المجني عليه اتصل بوالده، وأبلغه بأن المتهم يستخدم الشقة بيتاً للدعارة، فطلب منه الأب تسليم المتهم طلب الإخلاء، لكنّ المتهم، وآخرين من جنسيته، سارعوا إلى إحضار سيوف وساطور، واعتدوا على المجني عليه، فور تسلمهم قرار الإخلاء، فيما هرب صديقه من المكان.