الاثنين، 26 أكتوبر، 2015

بالصور: الكشف عن تفاصيل ضبط نساء ورجال في حفل “ماجن” بالسعودية


كشفت مواقع إخبارية سعودية تفاصيل جديدة، تتعلق باستراحة الحفل المُختلط التي تم دهمها أمس، وضُبط من خلالها 13 شاباً مع 11 فتاة، في حي الواصلية شمال محافظة الطائف.


وقال موقع “سبق” إن جدران الاستراحة مغطاة من الداخل بأعلام “أمريكا وبريطانيا”،  وأن أحد الجدران كان مُغطى بصورة لـ “جيفارا” الثوري الكوبي، كذلك بعض صور الممثلات العالميات.

 وكانت تلك الاستراحة مُهيأة بكاملها لاستضافة مثل هذه الحفلات الماجنة، والتي يقف خلفها بعض الشُبان، كما أنها مؤجرة منذُ ما يزيد عن العام، وشهدت العديد من الحفلات المُختلطة في أوقات سابقة.

 وبحسب المعلومات، فقد عُثر في جوالات الشُبان والفتيات، على بعض مقاطع الفيديو والصور، التي التقطت من داخل الاستراحة، وقد تبين أنها ليست حديثة، بخلاف مقاطع الفيديو التي صورت من مسابح التقطت بعض الفتيات صوراً لهن أمامها، واحتفلن بأعياد ميلاد في داخلها، كذلك بعض المقاطع المُلتقطة من قبل الفتيات لشبان يقومون بمعاكستهن، ووثقنَ ذلك في جوالاتهن.

 وأشارت المصادر إلى أن الحفل نسقت له بعض الفتيات اللاتي كُن قد دعينَ الشُبان وفتيات أخريات بعد التنسيق مع أحد محلات الحلويات المعروفة بالطائف لتجهيز كيكة كُبرى بأربعة أدوار، مع بعض المعجنات والحلويات، وعُثرَ على الفواتير الخاصة بها.

 وبيّنت أنهن التقين أحد الشباب المقبوض عليهم قبل موعد الحفل وسلمنه الفواتير مع مبلغ مالي، بهدف استلامها من قبله واحضارها للاستراحة التي كُنَ قد اتفقن مع المُنظم لها باعتبار أنهن المُنظمات للاحتفال، وتواجدن لاحقاً بداخلها.

 وبلغت أعداد عبوات الخمور المضبوطة بداخل الاستراحة 3 عبوات زجاجية كمشروب خارجي، و 6 عبوات مياه معدنية ذات حجمٍ كبير مليئة بالعرق المسكر، فيما شوهدت ملابس الفتيات واللاتي كان من بينهن 8 جامعيات، وأعمارهن من 20 – 28 عاماً، وإحداهن وافدة من جنسية عربية، حيث رُصدت ملابس الجامعة الرسمية الخاصة بالفتيات الطالبات كانت في حقائبهن، ويرتدين ملابس أخرى خاصة بالاحتفال، بخلاف الملابس الأخرى التي كانت متناثرة في بعض غُرف الاستراحة ومنها غرفة النوم، والتي جُهزت هي الأخرى وبها الكريمات والعطورات التي تُستخدم وقت الحفل المُختلط، بخلاف المعسلات، كما تم ضبط سلاح ناري عبارة عن مُسدس به 6 طلقات نارية.

 وسُجلت هذه الاستراحة كحالة جديدة تُلحق لملف الاستراحات السابقة التي تم كشفها، وضبط العديد من المحتفلين والمحتفلات بداخلها.