الخميس، 8 أكتوبر، 2015

سعودي يقتل زوجته بحرق مناطقها الحساسة.. و السبب؟


تنظر المحكمة الجزائية في جدة في قضية مقيم قتل زوجته بعد أن أشعل النار في منطقة حساسة بجسمها، وضربها “بمفتاح العَجَل” حتى توفيت، أثناء وجود أطفاله داخل السيارة، وهو تحت تأثير المسكر وذلك لعثوره على قصاصات أرقام بحقيبتها.


وبحسب المعلومات، فإن المقيم وزوجته ومعه أطفالهما ذهبوا لأحد الأسواق بجدة، وقام بإنزالها لقضاء لوازمها، ثم عاد بعدها، وحين صعودها المركبة قام بأخذ حقيبتها وتفتيشها، فعثر على قصاصات أرقام، فتخاصما، وارتفعت أصواتهما فتوجه بالمركبة في وجود الزوجة والأطفال إلى أحد الأحياء بجنوب جدة، وأخذ من معارفه عبوة مسكر بحسب ما أوردت موقع صحيفة سبق الالكترونية.

وأردفت المصادر بأن المقيم توقف بأحد الأماكن، وتجرع المسكر، ثم واصل طريقه، وتوقف بأحد الشوارع بجنوب جدة، وقام بالاعتداء على زوجته، وسكب المسكر عليها، وأضرم النار بموقع حساس في جسدها، ولم يمنعه صراخ الأطفال وتوسلهم لإكمال ما قام به، ثم توجه إلى صندوق مركبته، وأخرج “مفتاح العَجَل”، وضرب زوجته حتى توفيت، ثم سحب جثتها إلى منزله ليتم بعد ذلك إبلاغ الجهات الأمنية التي باشرت الموقع، وقبضت عليه، وأحالته لهيئة لتحقيق والادعاء العام، ومنها إلى المحكمة الجزائية لإكمال اللازم، وإصدار الحُكم عليه.