الخميس، 8 أكتوبر، 2015

أجهضت.. لتصوّر أفلامًا إباحية!


قرّرت البريطانيّة جوزي كوننجهام (25 عاما) وهي أم لثلاثة أولاد، التّخلي عن جنينها مقابل القيام بعمليّة تجميل لأنفها، وذلك لأنّ شكله لن يسمح لها بالنجاح في الأفلام الإباحيّة التي تسعى إلى تصويرها، فهي كان قد قامت سابقاً بعمليّات عديدة كتكبير صدرها وتحسين جسمها، إلا أنّ وجهها كان ينقصه عملية الأنف. ومنعها الأطبّاء من القيام بالجراحة كونها حامل ما سيؤثر على الجنين، فقررت الإجهاض.


وبرّرت قرارها بالقول: "سيكرهني الجميع، لكن هذا الحمل سيمنعني من هذه الفرصة التي لا تعوّض، ففي السّنة المقبلة سوف أقوم بالجلسات التّصويرية بدل التسطّح 9 أشهر على السّرير!"، ولاقت هذه الخطوة انتقاداً كبيراً على وسائل التواصل الاجتماعي.