السبت، 24 أكتوبر، 2015

بالصور: اليكم أخطر 5 نساء في العالم


يعرف الكثير من البشر أن كلمة "مافيا" تنطبق على الرجال فقط، مثل دون كورليوني أو توني سوبرانو، ولكن اتضح أن الإناث هنّ أخطر هذه المرة، ومن أخطر النساء في العالم:


1.كلوديا أوتشوا فيليكس: زعيمة العصابة المكسيكية  Los Ántrax التي أصبحت نجمة إنستاغرام، حيث قامت هذه الفتاة بمجموعة من الجرائم الخطيرة، بما في ذلك الاغتيالات.

وأصبحت كلوديا غاضبة بعدما ألقت الشرطة القبض على الزعيم السابق للعصابة صديقها، خوسيه رودريغو جامبوا، للاشتباه في مقتل ثلاثة أشخاص. وبفضل العقل والجيش الكامل من الحراسة الشخصية لاتزال كلوديا بعيدة المنال.


2. آنا جرستينا: تبلغ من العمر (45 عاما) حكم عليها بالسجن لمدة ستة أشهر، ومن ثم عقوبة إدارية تتمثل بالخضوع لفترة مراقبة لمدة خمس سنوات. وقد اعترفت المرأة التي يطلق عليها سيدة مانهاتن بأنها كانت تدير بيوتا للدعارة في نيويورك لمدة 15 عاما، وقد ألقي القبض على جرستينا وهي أم لأربعة أولاد في وقت سابق، بعد ثبوت إدارتها بيوت دعارة غير مشروعة في مانهاتن.


3. جودي موران: يبدو من مظهرها أنها امراه مسنة لا تستطيع فعل أي شيء، ولكن في الحقيقة هي كانت زوجة أحد الأعضاء البارزين في عصابة ليزلي كول. وبعد وفاته، تزوجت من زعيم المافيا، لويس موران. وبعد وفاته ترأست جودي العصابة وقتل جميع أبنائها في تبادل لإطلاق النار، وألقي القبض عليها في عام 2009، وحكم عليها بالسجن لمدة 26 عاما.


4. ساندرا أفيلا بلتران: رئيسة عصابة مخدرات مكسيكية معروفة بلقب ملكة المحيط الهادئ، أصبحت ساندرا بلتران مشهورة بالإجرام الذكي والمكر، تزوجت مرتين، في كل مرة كانت زوجة لشرطي متقاعد.

5.ماريا ليون: أخطر مجرمة في لوس أنجلوس، روعت حياة المواطنين لسنوات عديدة، قامت بولادة ثلاثة عشر طفلا، وقامت بجرائم خطيرة مثل القتل، والاتجار بالبشر وتهريب المخدرات.

فشلت الشرطة لسنوات عديدة في القبض عليها بسبب علاقاتها الوثيقة مع المافيا المكسيكية، وفي عام 2008، خلال تبادل لإطلاق النار مع الشرطة الأمريكية قتل أحد أبناء ماريا ليون، وقررت العودة إلى لوس أنجلوس لحضور الجنازة، حيث تم القبض عليها.