السبت، 26 سبتمبر، 2015

بالصور: عارضة أزياء مغربية تثير سخط المغربيين بإعلان فاضح


أثارت عارضة الأزياء والمذيعة التلفزيونية المغربية، كوثر بودراجة، سخط الكثير من المغربيين، بعدما ظهرت شبه عارية في إعلان لصالح شركة “رينو” الفرنسية لصناعة السيارات.


وظهرت بودراجة في الإعلان الذي نشرته مجلة “إيلي” وهي تجلس خلف مقود السيارة، بينما تكشف ظهرها وقدمها اليمنى بالكامل، ليرد عليها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بوابل من الانتقادات والشتائم.

وردت العارضة على كل تلك الانتقادات، قائلة إنها “لا تمثل أحداً ولا تتمنى ذلك”، وإنها “ليست مجبرة على الظهور بالقفطان المغربي في كل المناسبات، وتشارك الأدعية على فيسبوك لتقنع من يعتقدون أنهم أكثر تديناً ووطنية منها”.

وأضافت “أضحك منكم ومن الوقاحة الإنسانية. أضحك من وضعكم في عالم يزداد سوءا. كيف وجدتم الوقت لزرع الكراهية والبغض والحكم على شخص مثلي. لكن كم أنا سعيدة لعدم إرضائكم”.

وأثار رد العارضة جدلاً على مواقع التواصل أكثر مما أثارته الصورة نفسها، وظهرت مبادرات تدعو إلى التضامن معها، وتشير إلى “توفير العلامات التجارية لمناصب شغل هامة باستدعائها لعارضين وعارضات من خارج المغرب، فيقبل منهم المستهلك المغربي أية صورة بأي شكل على اعتبار أنهم أجانب، بل ويقبل على السلع المعروضة ويستهلكها، فيما ينتقد دائما المغاربة”.

ويثير موضوع اللباس وعلاقته بالحرية الشخصية، العديد من المشاكل في المجتمع المغربي أخيرا، حيث جرت محاكمة فتاتين لأنهما كانتا ترتديان فستاناً في رمضان، إضافة إلى العديد من حوادث التحرش  بالنساء في الشوارع لنفس السبب.