الأحد، 30 يوليو، 2017

أجبروها على السير عارية والتقطوا لها الصور.. ووالدها ينتقم بطريقة مروعة!

قام نجار مصري يدعى محمد حسن صادق بقتل جاره في منطقة المثلث التابعة لحلوان من أجل إنقاذ ابنته (14عاماً)، بعدما دفعتها عدد من النساء إلى السيرعارية في الشارع.


وفي التفاصيل، فإن خلافات وقعت بين والدة الطفلة نادية وجارتها "أم يوسف"، وعلى الإثر استدعت الأخيرة أقاربها وصديقاتها وحدثت مشاجرة بين الطرفين. 

وقام أفراد الطرف الثاني بتجريد الطفلة من ملابسها وإجبارها على النزول إلى الشارع عارية على غرار ما حدث في مسلسل "الأسطورة"، كما كان بعض الرجال ينتظرونها لالتقاط مقاطع الفيديو والصور لها. 

واستمر المشهد إلى حين وصول الأب الذي أحضر سكيناً لإنقاذ ابنته ومنع أحد من تصويرها، إلا أن زوج "أم يوسف" حاول اعتراض طريقه فسدد إليه الأب طعنة أودت بحياته. 

وتوجهت الشرطة إلى المكان حيث تم إلقاء القبض على النجار، وقرر رئيس نيابة حلوان حبسه لمدة أربعة أيام للتحقيق معه.