الثلاثاء، 23 مايو، 2017

ميزتان يمكن أن تجعلا منك الرجل الأكثر جاذبية؟

قد تكون وسيما، لنقل مثلا براد بيت أو جورج كلوني، ولكنك قد لا تكون جيدة بما فيه الكفاية لجذب الفتيات، نحن نقول ذلك لأنه، وفقا لدراسة جديدة اجريت في بولندا، لا تعتمد الجاذبية على مظهرك، وإنما يجب الأخذ أيضا في الاعتبار هدوء الصوت والرائحة!


وللوصول إلى هذا الاستنتاج، عاد الباحثون إلى الوراء ونظروا إلى ثلاثة عقود من الدراسات. وما وجدوه هو أن صوتك يمكن أن ينقل مجموعة من الصفات الخاصة بك، بما في ذلك الهيمنة، التعاون، حالتك العاطفية، وحتى مدى ضخامة جسمك.

كما لو لم يكن لديك ما يكفي للقلق بشأنه (على الأقل، بالنسبة لأولئك الذين لا يملكون صوتا محببا)، وجدت مراجعات أخرى أن الرائحة يمكن أيضا أن توفر للآخرين معلومات مماثلة عنا . لحسن الحظ، هناك حلول فعالة لذلك.

يبدو انك بحاجة الى الاستحمام كل يوم وليس فقط التظاهر بذلك للوصول الى هذا المستوى من الثقة بالنفس.

يعتقد الباحثون الذين عملوا في المشروع أن هذه النتيجة ترجع إلى ميزة تطورية تسمح للناس بالحكم عليك من بعيد (أي مظهرك وصوتك)، بالإضافة الى الحكم عليك عن قرب (أي رائحتك). وبينما وجدت الأبحاث السابقة أن الاشخاص ينجذبون إلى أولئك الذين يشبهونهم، اقترح هذا البحث أنهم يفضلون أولئك الذين تختلف رائحتهم عنهم.

وقال المحللون إن "الإشارات الصوتية والشمية يمكن، بشكل منفصل أو مجتمعي، أن تؤثر بقوة على جاذبية الفرد، وبالتالي المواقف والإجراءات والجاذبية". وأضاف الباحثون، " لا ينبغي اهمال الحواس الأخرى ودورها في العلاقات الاجتماعية أيضا."