الأربعاء، 24 مايو، 2017

نظراته لم تعجبهم فقتلوه أمام خطيبته بالسكين!

قُتل شاب مصري يحمل الجنسية الإيطالية، الخميس الماضي، على يد 4 شباب بريطانيين ما بين 14 إلى 19 عاماً داخل موقف للسيارات بأحد المراكز التجارية بالعاصمة لندن طعناً بالسكين.


والسبب وراء مقتل الشاب المصري، بحسب ما ذكرت مواقع مصرية، قيام الشاب بالنظر إلى الشباب البريطانيين نظرة لم تعجبهم فقاموا بالشجار معه، وكان الشاب المصري بصحبة خطيبته أثناء خروجه من السينما.

الشاب المصري يدعى حسام علي عيسى 20 عاماً، وقد اهتم الإعلام الإيطالي بقصة مقتله، حيث أكدت وسائل الإعلام الإيطالية أنه توفي بسبب نظرة لم تعجب هؤلاء البريطانيين، وأن الشاب المصري يعيش فى مدينة داغينهام شرقي لندن منذ حوالي عام، حيث يعمل بأحد المطاعم هناك.

وأشارت إلى أن الشاب كان بصحبة خطيبته التي تدعى سلمي بيغوم، بريطانية من أصل بنغالي وتعيش في لندن، وبعد خروجه وجد نفسه محاطاً بأربعة شباب بريطانيين وكونوا حلقة حوله، واعتدوا عليه بالركلات واللكمات، وأخرج أحدهم سكيناً وقام بتسديد طعنات للشاب المصري، الذي تم نقله إلى المستشفى وتوفي بعد ساعة فقط من الواقعة، فيما هرب المعتدون من مكان الواقعة.

وتمكنت الشرطة البريطانية من التوصل للجناة عن طريق كاميرات المراقبة وتم اعتقال 2 منهم بتهمة القتل، والإفراج عن 2 لحين وقوفهما أمام محكمة خاصة، وقد أصيبت خطيبة حسام بحالة من الصدمة، والتي تدرس بالجامعة التي كان من المفترض أن يدرس فيها حسام العام المقبل، بعد أن قدم أوراقه بها، بحسب وكالة الأنباء الإيطالية أنسا.

وولد حسام علي عيسى فى مصر، وعاش لمدة 14 عاماً في منطقة مانتوفا بإيطاليا، وحصل على الجنسية الإيطالية، حيث يقيم والداه في إيطاليا.