السبت، 22 أبريل، 2017

شابّة لبنانية تُثير ضجّة في هوليوود

على رأس لافتة فيلم "The Miller Prediction" الهوليوودي تتربع الشابّة اللبنانية سارة حمادة، التي تلعب دور البطولة، بالرغم من رفض والدها امتهانها التمثيل، إلّا أن قرارها بترك اختصاصها في "التكنولوجيا البيولوجية" (biotechnologie)، جاء صائبًا.


فبعدما توجهت للعيش في لوس انجلس الاميركية لتتعلّم التمثيل، ولعبت أدوار تمثيل عديدة على المسرح والتلفزيون، منها الكوميدي، كما شاركت في عروض "Broadway"، نجحت سارا أخيرًا بالحصول على دور بطولي في فيلم "The Miller Prediction".

في حديث لـ"Magazine"، تقول سارا التي كانت تنوي أن تصبح طبيبة، إنها لم ترغب يومًا بأن تعيش حياة عادية، "ولكن كامرأة شرقية، لم أشعر أنه من حقي أن أكون ممثلة، بالرغم من أنني كنت أريد ذلك منذ سنوات المدرس الابتدائية"، مضيفة: "عندما غيّرت وظيفتي، توقف والدي عن الحديث معي لفترة، أمّا اليوم فأفهمه، لأن هذا المجال ليس نظيفًا، حيث أن الموهبة والعمل الدؤوب ليسا ضمانة للنجاح، إنّها مسألة حظ، يجب أن تكون في الوقت المناسب في المكان المناسب".

وعن رأي والدها اليوم، فتقول: "هو متحمّس جدا، وما أن يشعر بأنني محبطة قليلًا، يبدأ بتشجيعي ورفع معنوياتي".