الأربعاء، 12 أكتوبر، 2016

رجل عربي في دبي يرفض عودة ابنته المراهقة إلى المنزل .. و يقول للشرطة خذوها !!


رفض والد فتاة عربية تبلغ من العمر 15 عاماً، غادرت المنزل مراراً، إعادتها بعد أن عثرت الشرطة عليها إثر تقديم عائلتها بلاغاً بفقدانها.


وبحسب البلاغ، فقدت الفتاة بعد خروجها من منزلها. إلا أن دوريات الشرطة تمكنت من العثور عليها في وقت لاحق. وحينما أعادت الشرطة الفتاة لمنزلها، أخبر والدها الشرطة أنها تركت المنزل بضع مرات وأنه لا يستطيع ” تحمل مسؤولية مراهقة بهذه الغطرسة والتكبر”.

بدوره أشار مركز شرطة القصيص في مدينة دبي أن الفتاة حُوّلت إلى مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال.

وفي حادثةٍ مشابهة، تلقى مركز شرطة القصيص شكوى من والدَي فتاة عربية تفيد أن ابنتهم مفقودة. وأخبر والدَاها الشرطة أنهما سألا جميع أصدقائها عن مكان تواجدها إلا أن لا أحد منهم كان يملك أي معلومة عنها.

وخلال التحقيق، وجدت الشرطة أن الفتاة سافرت خارج البلاد. وعادت بعد فترة واكتشفت الشرطة أنها زارت العديد من الدول العربية والأجنبية. كما اكتشفت الشرطة تعاطي الفتاة للمخدرات وأحالتها للنيابة العامة.

إلى ذلك، يقول مدير مركز شرطة القصيص الرائد عبد الله راشد آل حفيت إن المركز تلقى 16 شكوى عن فقدان أولاد أعمارهم بين 14 و16 سنة.

من جهة أخرى، أشار الرائد عبدالله أن قسم الاتصال والشكاوى في مركز شرطة القصيص تلقى خلال تسعة الأشهر الأولى من هذا العام 6442 اتصالاً من أشخاص متنوعين، بينما تعامل المركز مع 45 حالة أسرية وصل فيها لحل بين العائلة الواحدة.