الثلاثاء، 4 أكتوبر، 2016

بالصور:ماذا حصل مع العروس اللبنانية التي توقعت موتها يوم زفافها؟



انه القدر الذي يلحق بكل انسان فيجعل حياته تنتهي دون أن تكمل فرحته، العروس اللبنانية أميمة عواضة التي اختارت حبيبها وقررت أن تكون زوجته إلى الأبد، خطفها الموت المفاجىء على الطريق السريع في ساحل العاج ولم تكتمل فرحتها وفجعوا أهلها بموتها.

ماذا حصل مع أميمة عواضة وكيف توقعت وفاتها!

احتفلت الشابة أميمة بيومها الكبير في لبنان وارتدت الفستان الأبيض أمام أهلها، وقرّرت أن تسافر إلى زوجها الذي يسكن في ساحل العاج بسبب عمله وبسبب الوضع الإقتصادية الصعب في لبنان، وقبل رحيلها من لبنان إلى ساحل العاج، كتبت أميمة متوقعة وفاتها: “آخر يوم فيك يا لبنان” أميمة لم تكتب أن اليوم هو آخر يوم في لبنان بل جزمت بأنها لن تعود إلى لبنان أبداً.

وفي التفاصيل سافرت أميمة واستقبلها زوجها وابن عمه وأثناء طريق عودتهم إلى منزلهم تعرضوا لحادث سير قوي فتوفيت أميمة على الفور وأصيب كل من زوجها وابن عمّه.

أهل أميمة يعيشون آلاماً كبيراً على فراق ابنتهم وهم بانتظار وصول جثمانها فقد رحلت من دون رجعة.