الثلاثاء، 3 مايو 2016

رعب من دبي إلى لندن.. ماذا حصل على متن الرحلة 108 ؟


على متن الخطوط الجوية البريطانية، عاش ركاب الرحلة رقم 108 المتوجهة من دبي إلى لندن، حالة من الرعب إثر اعتراض مقاتلتين مجريتين طائرتهم من طراز بوينغ 777.


وفي التفاصيل أنّ عطلاً مؤقتاً حال دون تواصل القبطان مع برج المراقبة الجوية في المجر، ما دفع السلطات إلى الاستنفار وإرسال مقاتلتين للتعرف إلى الطائرة والتصدي لها، وذلك يوم السبت الفائت.

وقد تطرّقت صحيفة "دايلي مايل" البريطانية لهذه الحادثة، وأجرت مقابلة مع صابرينا فواز التي روت تجربتها بالتفصيل، قائلة إنّها ظنّت أنّ المقاتلة العسكرية التي حلّقت بالقرب من نافذتها ستقصف الطائرة.

ولم تكتفِ فواز بالمشاهدة فحسب، إذ وثّقت بهاتفها اللحظات التي حلّقت خلالها مقاتلة مجرية بالقرب من جناح الطائرة ونشرت تسجيل الفيديو (مرفق) على موقع "يوتيوب". وقالت فواز: "يصعب عليّ وصف الشعور الذي انتابني. فسرعان ما يُخيَّل إليك أنّ الطائرة تشكو من خطب ما، إلاّ أنّك لا تعلم شيئاً، أو تعتقد أنّ أمراً ما ليس على ما يرام على الأرض". وأضافت: "جف ريقي وشعرت بالصدمة"، مؤكدة أنّها عاشت لحظات مرعبة. ولحسن الحظ، أكملت الطائرة رحلتها وهبطت بسلام في مطار هيثرو في العاصمة البريطانية.

يُشار إلى أنّه ينبغي لقبطان الطائرة التواصل مع المراقبين الأرضيين في البلد الذي يعبر في مجاله الجوي، وذلك وفقاً لما تقتضيه قواعد السلامة.