الأحد، 17 أبريل، 2016

أغنى العائلات والأثرياء العرب لعام 2016


مجلة "فوربس" تُصدر لعام 2016 قائمة الأغنى عربيا، لافتة إلى تراجع صافي ثروات المليارديرات العرب 23.8% عن العام الماضي.


شهدت ثروات المليارديرات العرب، العام الماضي، انخفاضًا في صافي ثرواتهم بنسبة 23.8٪، وكشفت “فوربس الشرق الأوسط” عن 5 مليارديرات جدد لهذا العام،  ولا يزال الأمير الوليد بن طلال من السعودية، يتصدر قائمة أثرياء العرب رغم تراجع ثروته 20% عن العام الماضي.

وأوردت مجلة “فوربس” في عددها الصادر هذا الشهر، قائمة “الأثرياء العرب لعام 2016″، حيث ذكرت أنّ لبنان هي الدولة العربية الأولى من حيث عدد أصحاب المليارديرات؛ فهي تضم 7 مليارديرات، أما المليارديرات السعوديون فهم الأكثر ثراء، حيث يبلغ صافي ثرواتهم الإجمالية 2.92 مليار دولار، وتأتي الإمارات في المرتبة الثانية، بثروة إجمالية تقدر بـ17.9 مليار دولار.

وانضم إلى قائمة الأثرياء حسين سجواني من الإمارات، والشيخ فيصل قاسم آل ثاني، من قطر، إضافة إلى سهيل بهوان، من عُمان.
أصغر ملياردير عربي

يعدّ الملياردير فهد الحريري من لبنان، وهو الابن الأصغر لرئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري، أصغر ملياردير عربي بثروة بلغت 1.2 مليار دولار.

أغنى العائلات

العليان – المملكة العربية السعودية: لا تزال مجموعة العليان، 96 عاما، إحدى أكبر الشركات القابضة العائلية في منطقة الشرق الأوسط، بصافي ثروة بلغت 8 مليارات دولار.

الشايع – الكويت: تأسست شركة “محمد محمود حمود الشايع” العام 1980، بأكثر من 2800 متجر في أنحاء العالم، وبلغ صافي ثروتها 5 مليارات دولار.

أبو داوود – المملكة العربية السعودية: وهي شركة لبيع الجملة، وتبلغ صافي ثروتها 4 مليارات دولار.

فيما احتلت بالتسلسل التنازلي من حيث صافي الثروة المراتب الأقل كل من، عائلة العجلان في السعودية، الجابر في الإمارات العربية، خالد بقشان ثم الحكير في السعودية، شربتلي ثم الراشد والدباغ وعبداللطيف جميل والعقيل وأخيرا السبيعي في السعودية أيضا.