الأحد، 17 أبريل، 2016

مومياء عمرها 1500 عام ترتدي حذاء "أديداس"


أثارت مومياء يصل عمرها إلى حوالي 1500 عام حيرة العلماء، بعد أن عثر عليها وهي ترتدي حذاء يشبه إلى حد بعيد تصاميم شركة أديداس.


 وعثر العلماء على بقايا المومياء في جبال منغوليا، وهي أول مومياء يعثر عليها في آسيا الوسطى، والمثير للدهشة أن المومياء التي يعتقد أنها تعود لامرأة، كانت ترتدي حذاء يشبه تصاميم شركة أديداس الألمانية الشهيرة بتصنيع الأحذية الرياضية.

وقال أحد مستخدمي موقع ليف ليك الذي نشر مقطع فيديو للمومياء: "لم أكن أعلم أن أديداس كانت موجودة في ذلك الوقت".

وأضاف آخر: "هل هذا الحذاء الذي ترتديه المومياء هو بالفعل من صناعة أديدادس؟"،إلا أن الباحثين يقولون إن هذا النوع من الأحذية كان واحداً من أكثر مظاهر الحياة المنغولية تفرداً في ذلك الوقت .

ويقول بي ساخباتار الباحث في متحف كوخوفد لصحيفة سيبيريا تايمز: "لم يكن صاحب المومياء وهي على الأرجح امرأة من النخبة، لعدم وجود قوس في القبر، ونقوم في الوقت الحالي بإزالة التغليف عن المومياء، وبمجرد الانتهاء من هذه العملية سيكون الخبراء قادرين على تقديم المزيد من المعلومات".

كما عثر الباحثون إلى جانب المومياء على سرج ولجام وإناء من الطين ووعاء خشبي وحوض صغير بالإضافة إلى بقايا جثة حصان.