الثلاثاء، 8 ديسمبر، 2015

حالة وفاة غريبة.. اختنقت خلال "لعبة جنسية"


في حادثة غريبة، وُجدت إمرأة عجوز (91 عامًا) جثة هامدة، على سريرها داخل منزلها الكائن في أفيرو جنوبي البرتغال، وتبيّن فيما بعد أنّ وفاتها ناجمة عن اختناقها خلال ممارستها الجنس مع جارها البالغ 49 عامًا.


وفي التفاصيل، فقد حضرت الشرطة إلى منزل المرأة، حيث وجدت عارية وإلى جانبها لعبة جنسية، وأوقف الرجل وهو والد لطفلين بعد تحليلات الحمض النووي التي وجدت بالقرب من المرأة.

وبعد التحقيقات، أُطلق سراحه بكفالة، إذ تبيّن أنّ المرأة توفيت اختناقًا خلال لعبة جنسية، حيث خرجت عن سيطرتها.

ووصف أحد جيرانها الحدث بالمأساوي خصوصًا وأنّ المرأة نشيطة بالرغم من عمرها.

إلى ذلك، أكّدت الشرطة أنّه لا يوجد أي إشارة على دخول الرجل عنوةً إلى منزلها، الذي لم تبعثر أغراضه أو يسرق منه شيء.