الجمعة، 23 أكتوبر، 2015

دراسة: التماسيح تنام بعين مفتوحة

اكتشف علماء حيوان في أستراليا أن التماسيح يمكنها النوم مع بقاء إحدى عينيها مفتوحة.


وتشير الدراسة إلى أنه عند نوم التماسيح يغفو نصف الدماغ؛ بينما يظل النصف الآخر منتبهاً.

ولفت العلماء القائمون عليها إلى أن النوم بعين مفتوحة منتشر بصورة لافتة بين معظم الطيور وبعض الدلافين وحيوان الفظ.

وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، فقد نُشرت نتائج هذه الدراسة في دورية "Journal of Experimental Biology".

وجرت الدراسة داخل جامعة "لاتروب" في ملبورن، جنوبي أستراليا.

وكانت الدراسة قد جرت في حوض أسماك مزود بكاميرات تعمل بالأشعة تحت الحمراء لمراقبة التماسيح ليل نهار.

ولوحظ أنه عندما تغفو التماسيح في وجود أي شخص؛ فإن العين المفتوحة تظل تتابع هذا الشخص، وهو ما يعني أنها تظل نشطة لرصد أي تهديد لها.

ويقول الدكتور جون ليسكو، المشرف على الدراسة: إنه على ضوء ذلك فإن نمط نومنا بات هو النمط "غير المألوف".