الأحد، 4 أكتوبر، 2015

بيرو.. ولادة طفل بأنبوبين في وجهه مكان أنفه

ولد طفل في بيرو بأنبوبي تنفس في وجهه مكان الأنف، وقال الأطباء لوالدي الطفل إنه سيعيش طبيعياً، وسوف يتم إجراء جراحة تجميل له في المستقبل.


وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، فإن الطفل "الملاك الصغير" كما أطلق عليه والداه، ولد في مستشفى بمقاطعة سانتا غرب بيرو.

وتجلس والدة الطفل لورينا رودريجوز، 20 عاماً، ووالده بجوار سريره في قلق دائم، لكن الأطباء أكدوا لهما أنه سيتنفس ويعيش طبيعياً، حيث مثل الأنبوبان فتحتي الأنف، وكل ما سيحتاجه الصغير هو عملية تجميل لتعديل وضع الأنف الخارجي فقط، وهي عملية بسيطة سيتم إجراؤها في المستقبل.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن طبيب الأطفال خوسيه كاستيو: إن الطفل يعاني من تشوه جيني يطلق عليه "متلازمة باتو"، وهي حالة نادرة تحدث مرة واحدة من بين كل 15 ألف مولود.