الأحد، 25 أكتوبر، 2015

شاهد.. قلب هندي ينبض خارج جسمه منذ 18 عاماً

عندما نشرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية فيديو هذا الشاب الهندي، محذرة مشاهديها من مشهد مخيف، وأدرك كل من شاهد قلب الشاب أربت جوهل (18 عاماً) وهو ينبض خارج قفصه الصدري، ويشكل جزءاً بارزاً خارج جسده، أنه أمام حالة نادرة وليست مرعبة فقط.


وقالت الصحيفة: حينما وُلد الطفل "جوهل" أعلن الأطباء أنه لن يعيش، فهو يعاني من حالة تشوّه نادرة يطلق عليها "انتباذ القلب"، وهو عيب خِلْقي يقع فيه القلب في حالةٍ شاذة خارج الصدر إما جزئياً أو كلياً. قد يتواجد القلب المنتبَذ في العُنق أو الصدر أو البطن، ويبرُز القلب في أغلب الحالات خارج عظام القفص الصدري، وتوجد هذه الحالة لدى 8 مواليد من بين كل مليون طفل.

وحسب الصحيفة نقلت وسائل الإعلام الهندية عن والد الطفل أن الأطباء ظنوا في البداية أن ابنه وُلد بقلبين، ولكنهم اكتشفوا أنه قلب واحد خارج القفص الصدري، وعندما عاش 18 عاماً بهذا القلب، واستمر في العمل مع والده بمزرعة يملكها، قرر الأب ألا يزور الأطباء، ولا يجري جراحة لنقل قلب الشاب.

وفي المقابل، يحذر الدكتور سانجيث بيتر، مدير معهد القلب بمدينة نادياد الهندية، أن "جوهل" شخص معرض للموت في أي لحظة.

ويفسر ذلك بقوله: عانى "جوهل" من عدم اكتمال نمو أجهزة جسمه، فحدث هذا التشوه، ووجود القلب أسفل القفص الصدري بدون حجاب حاجز، يجعله عرضة لأمراض للالتهاب الرئوي، وتكون إصابته مضاعفة عن الشخص الطبيعي، أيضاً إذا تعرض "جوهل" لسقوط قوي أو ضربة شديدة في قلبه فقد تودي بحياته، وعمله في المزرعة لا يجعله آمناً من المخاطر.

وحسب "الديلي ميل"، فقد قرر "جوهل" إجراء جراحة لإعادة قلبه إلى مكانه الطبيعي، خاصة بعدما علم بنجاح هذه الجراحة لطفلة صينية.

ويؤكد الدكتور "بيتر" أن الجراحة يمكن أن تنقذ هذا الشاب، وتجعله يعيش طبيعياً.