الأربعاء، 12 أغسطس، 2015

هل هذا الرجل هو الأغنى على مر التاريخ ؟

وفقاً لمقارنةً أصدرتها صحيفة "التايم"، ربما يكون الملياردير الأمريكي الشهير "بيل جيتس" هو الأكثر ثراءً على مستوى العالم حالياً بثروة تقدر بحوالي 78.9 مليار دولار، ولكنه يحتل المرتبة التاسعة كأغنى البشر على الإطلاق قبل "جنكيز خان".


ولكن الصحيفة أفادت أن أغنى رجل عرفته البشرية هو "مانسا موسى" ملك "تيمبوكتو" الذي عاش في الفترة بين عامي 1280 و1337، حيث إن مملكة "تيمبوكتو" - التي تقع في "مالي" - كانت أكبر منتج للذهب في ذلك الوقت، وكان هو المستهدف للبشرية جمعاء.

وذكر التقرير أن "موسى" كان يحب الذهب ومولعاً باقتنائه حيث إن كافة أغراضه تقريباً كانت من المعدن النفيس مثل الأكواب، وذات مرة قام بتحميل قافلة من الجمال بمئات الأطنان من الذهب، وربما تكون هذه مجرد تقديرات نظراً لعدم قياس تضخم أو ناتج محلي إجمالي أو عملة في هذا العصر.

ومع ذلك، استخدمت "التايم" معيار "القوة الاقتصادية عند مقارنةً ثروات الأفراد"، وكتب "جاكوب ديفيدسون" لدى الصحيفة أن القاعدة الحاكمة لهذه المقارنات تكمن في عدم جعل الكمال عدو الخير، أو على الأقل عدو المرح والفكاهة.