الأربعاء، 18 مارس، 2015

شرطة دبي: النمساويتان المعتديتان على سعودية "ابنتا زوجها"

كشفت شرطة دبي أن الواقعة التي تم تناقلها مؤخراً في الإعلام حول اعتداء سيدتين نمساويتين على سيدة أعمال سعودية، وسرقة شيكات تقدر بنحو 15 مليون ريال، تفتقر إلى الدقة، مشيرة إلى أن المتهمتين هما ابنتا زوجها النمساوي (متوفَّى)، وأن الخلاف بينهما عائلي.   


وذكر القائد العام لشرطة دبي، اللواء خميس مطر المزينة، وفقاً لما نقلته صحيفة "البيان" الإماراتية، أن تفاصيل الموضوع تعود إلى ورود بلاغ إلى غرفة العمليات، يفيد بحدوث سرقة في أحد أبراج مرسى دبي، وعلى ضوئه انتقلت الشرطة إلى الشقة المحددة، وبالاستفسار من المدعية المدعوة (م.خ.م) أفادت بأن ابنتي زوجها النمساوي المتوفَّى، وهما المدعوة (ك.ث.ز - 37 عاماً) والمدعوة (ك. د.ز - 35 عاماً)، قامتا بشتمها وتهديدها، وسرقة ملفات خاصة بها، ومستندات عقود تنازل لممتلكات والديهما، وشيكات بنكية، ومستندات مهمة، ومجوهرات بقيمة (16100) درهم، إضافة إلى مبلغ مالي قدره (21000) دولار أمريكي.

وأضاف "المزينة" بأنه تبيّن أن المتهمتين غادرتا الإمارات قبل وصول البلاغ؛ وتم التعميم عليهما على الفور، وتحويل الملف للنيابة العامة، مشيراً إلى أن هذه القضية تندرج ضمن النزاعات والخلافات العائلية.   

وقررت النيابة العامة السماح للمتهمتين بدخول الدولة لمراجعة النيابة العامة للتأكد من البلاغ، مع العلم بأن المدعية أرملة المتوفَّى والد المتهمتين، وأن الخلاف الذي بينها وبين المذكورتين خلاف عائلي حول الورث، وحول ممتلكات المتوفَّى.