السبت، 29 نوفمبر، 2014

عارضة «بلاي بوي» إباحية تتخلى عن مهتنها وتعتنق الإسلام: شعرت بالطمأنينة

قررت، فاليكسيا ييب، أول عارضة بلاي بوي في ماليزيا، التخلي عن مهتنتها واعتناق الإسلام، في قرار اعتبرته الفتاة أنه «ميلادًا جديدًا».


فاليكسيا، التي تمتلك 853 ألف صديق على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أعلنت إسلامها الأسبوع الماضي، في أحد مساجد كوالا لامبور، ثم أخبرت أصدقائها على «فيس بوك» بأنها تخلت تمامًا عن مهنتها القديمة واعتنقت الحجاب، مرفقة الملصق «بوست» بصورة نشرتها لها وهي ترتدي الحجاب، بحسب موقع «كايروسين».

وتقول الفتاة التي تبلغ من العمر 28 عامًا، أن القرار جاء بعد رحلة بحث عن هدف الحياة وغايتها، وعبر «فيس بوك» أخبرت الأصدقاء بحقيقة الرحلة الطويلة التي تنقلت فيها عبر الديانات المختلفة السماوية والأرضية، ومن بينها كوان ين، إلهة الرحمة في بعض مناطق شرق اسيا، كما لجئت للبوذية، وفي النهاية تحولت للديانة المسيحية، مشيرة إلى أنها ارتادت الكنيسة الكاثوليكية، حيث التزمت بالذهاب يوم الأحد من كل أسبوع لمدة عامين، ولكن قلبها لم يتعلق سوى بالدين الإسلامين مؤكدة أنه الدين الوحيد الذي شعرت في ظله بالطمأنينية والسلام النفسي.