الجمعة، 7 نوفمبر، 2014

بالصور.. محمد بن نايف يقدم العزاء في الشهيدين العنزي والرشيد.. ويطمئن أبناءهما: ستجدون الوطن مكانهما

زار الأمير محمد بن نايف وزير الداخلية اليوم (الأربعاء) أسرتي شهيدي الواجب العريف تركي الرشيد في مدينة حائل ثم النقيب محمد العنزي بمحافظة عنيزة، مقدماً للأسرتين واجب العزاء في الفقيدين.


ونقل وزير الداخلية خلال زيارته لحائل تعازي ومواساة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده وولي ولي العهد إلى ذوي الشهيد الرشيد، الذين عبروا عن شكرهم وتقديرهم لسموه على عزائه ومواساته لهم.

وخلال زيارته لمنطقة القصيم، قدم سموه تعازي القيادة لأشقاء وذوي شهيد الواجب النقيب محمد العنزي بمنزله بحي الأشرفية بمحافظة عنيزة.

وأكد الأمير محمد وفقاً لصحيفة "الرياض" خلال الزيارة لأسرة الفقيد بأن ما قدمه العنزي عمل بطولي وشجاع وتضحية في سبيل الله في الذود عن حياض الوطن ضد المتربصين بأمنه واستقراره، فيما عبر ذوو الفقيد عن بالغ شكرهم وتقديرهم لهذه الوقفة المعنوية من القيادة الرشيدة.

ولاطف سموه أبناء الفقيد قائلا: "دموعكم على الفقيد غالية كما كان هو رحمه الله غاليا وستجدون الوطن باذن الله في مكان أبيكم".

جدير بالذكر أن الفقيدين العنزي والرشيد استشهدا أمس (الثلاثاء) في مدينة بريدة خلال مواجهة مع عدد من المطلوبين.