الخميس، 27 أكتوبر، 2016

في الإمارات.. قطع عضوه رفضًا للزوجة الثانية


قال مصدر في شرطة إمارة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة لموقع “خليج تايمز”، إن رجلًا  آسيويًا قام بقطع عضوه الذكري، بسبب إجباره على الزواج من امرأة ثانية.


ورغم ذلك، تمكن الأطباء في مستشفى القاسمي في الشارقة، من إنقاذ الرجل البالغ من العمر 26 عامًا، وهو حاليًا في مرحلة التعافي.

ووفقًا لمسؤول في شرطة الشارقة، أبلغهم مسؤولون في المستشفى بالحادث منذ البداية، واعتقدت الشرطة، أن الرجل حاول الانتحار، ولكن فريق التحقيق اكتشف أن الحادث بسبب نزاع عائلي، دفع الرجل للقيام بهذا الفعل الحاد.

وقالت الشرطة، إن عائلته أجبرته على الزواج الثاني لفترة من الوقت، الأمر الذي لم يعجبه، لاسيما وأنه يمتلك زوجة وابنتين في وطنه، وأنه لا يريد أن يتزوج مرة أخرى، لذا قام بقطع عضوه الذكري.

وتم نقل الرجل إلى المستشفى من قبل أخيه، الذي حمل عضوه الذكري في كيس من البلاستيك وسلمه إلى الأطباء، وقال إنه كان في حالة خطرة، حينما تم نقله إلى مستشفى القاسمي.

ووفقًا لمسؤول في المستشفى، كان الرجل ينزف بشدة، وعلى الفور قام فريق من الأطباء مؤلف من الدكتور يونس الشامسي، مستشار جراحة المسالك البولية والجهاز التناسلي، وأحمد أبو النجا، مستشار وجراح الأوردة الدموية، بإجراء عملية لإعادة العضو الذكري إلى مكانه.

وقال الدكتور يونس، إن المريض رفض أولًا  الحصول على جراحة لاستعادة عضوه الذكري، وأنه استغرق وقتًا طويلًا  لإقناعه من قبل شقيقه والفريق الطبي.

وأجرى الفريق الجراحة بنجاح، واستغرقت العملية ثلاث ساعات، وقال الطبيب إن حالة المريض مستقرة الآن، ولكن هذه الحالة غريبة جدًا ونادرة، لاسيما وأنه تم فصل العضو من الجسم، وإحضاره في كيس من البلاستيك.

وأكد الدكتور يونس، أن المريض سيخضع للإرشاد النفسي في المستشفى، وسيخرج قريبًا.