السبت، 22 أكتوبر، 2016

جريمة شنيعة.. تناولت قطعة حلوى فقتلتها جدتها ورماها والدها في النيل


في حادثة مؤلمة، تخلى الاب عن كل مشاعر الابوة وأقدم على الانتقام من زوجته عبر طفلته الصغيرة.


وفي التفاصيل، بعد انفصال شاب مصري عن زوجته وإجبارها على التخلي عن ابنتهما، ومن ثم تزوج وباتت الطفلة تعيش مع جدتها وعمتها وزوجته الجديدة.

وأفادت التقارير الصحافية الى أن الجميع في المنزل كان يتناوب على ضرب الطفلة إنتقاماً من والدتها، وأقدم والدها على حلق شعرها وكان يمنعها من تناول الطعام وقتما تريد.

هذه المعاملة السيئة لم تتوقف على هذا الحدّ، وذلك عندما قامت الطفلة بفتح الثلاجة وأخذت منها حلوى لتأكلها، فقامت جدتها برطم رأسها بالحائط، مما أدى إلى سقوطها جثة هامدة فاستعانت بنجلها وزوجته واتفقوا على إخفاء الجريمة، فقامت عمتها وزوجها ونجلها بوضعها داخل برميل والقوها بنهر النيل في المعادي.

وعلى الاثر، حرر والدها محضراً بتغيبها لاخفاء الجريمة الشنيعة، ولكن القوى الامنية ألقت القبض على المتهمين الذين إعترفوا بإرتكاب جريمتهم خلال التحقيق.