الجمعة، 21 أكتوبر، 2016

في دبي.. واعد فتاة عبر الشات واغتصبها مع عمه


أصدرت محكمة الجنايات في دبي حكمًا بحبس آسيوي وعمه مدة عام، وإبعادهما عن الإمارات لتورطهما في التناوب على اغتصاب فتاة آسيوية أيضًا، وسرقة نقودها وهاتفها النقال، بعد أن استغلا ضعفها وانفرادهما بها في مركبتهما.


وفي تفاصيل القضية التي تعود إلى شهر مارس/ آذار الماضي، فإن الآسيوي البالغ من العمر 23 عامًا، التقى مع المجني عليها في موقف حافلات، بعد اتفاق مسبق بينهما على اللقاء، بحكم علاقة صداقة نشأت بينهما عن طريق أحد مواقع التواصل الاجتماعي.

وركبت المجني عليها مع المتهم في مركبته، ليعرض عليها ممارسة الفاحشة معه، إلا أنها رفضت، وطلبت منه توصيلها إلى مكان سكنها في إمارة أخرى، فوافق وتوجه بها إلى وجهتها.

بيد أنه أثناء ذهابه إلى هناك توقف على جانب الطريق واصطحب معه عمه الذي يكبره بثلاث سنوات، لتتفاجأ أن المتهميْن كانا متفقيْن على الاعتداء الجنسي عليها، إذ تناوبا على اغتصابها في المركبة بعد أن أحكما سيطرتهما عليها بالقوة والتهديد.

وذكرت المجني عليها للنيابة العامة أن المتهمين لم يوصلاها إلى مكان سكنها لكنهما أعاداها إلى إحدى محطات المترو في دبي، بعد أن سرقا منها نقودها وهاتفها الجوال.