الأربعاء، 4 مارس، 2015

400 رجل “خصوا” أنفسهم استجابة لدعوة زعيمهم الهندي

400 رجل هندي لعمليات جراحية لإزالة الخصيتين بمحض إرادتهم، وذلك بعد أن دعاهم زعيمهم الديني للقيام بذلك من أجل التقرب إلى الإله.


وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن جورميت رام رحيم سينغ، وهو زعيم طائفة “ديرا ساشا سودا” الدينية، دعا أتباعه، الذين يفوق عددهم 50 مليون شخص، إلى إجراء هذه العمليات من أجل التقرب إلى الإله.

واستجاب 400 شخص من أتباع سينغ لدعوته، وأجروا العمليات في مستشفى يملكه هو، وذلك في عام 2000، إلا أن بعضا منهم تحدث ولأول مرة مؤخرا عن هذه العمليات، بعد أن قام مكتب التحقيقات المركزي في الهند بفتح قضية حول هذا الموضوع.

وذكرت مصادر في المكتب إن سينغ يواجه تهمة قتل صحفي عام 2002، وكذلك تهمة الاعتداء الجنسي على عدد من إتباعه الإناث، بالإضافة إلى التسبب بأضرار جسدية خطيرة لأربعمائة رجل.

وأشارت نفس المصادر إلى أن القضية تتعرض للعديد من العراقيل بسبب نفوذ سينغ الواسع، وبسبب قلة الشهود، الذين يخافون على أنفسهم وعائلاتهم، إذا أدلوا بشهاداتهم بشكل رسمي في المحكمة.