الاثنين، 23 فبراير، 2015

صور: حسناء روسية بجسد مصارع

تحاول أن تثبت مراهقة روسية أن الجمال والقوة “خطان متوازيان لكن قابلان للالتقاء”، إذ تولي وقتاً للاهتمام بجمالها، كذلك تولي وقتاً لتمرين عضلاتها عضلاتها وتنميتهم.


وبحسب ميرور البريطانية، تمتلك الروسية جوليا فينس وجهاً جميلاً مثل دمية “باربي”، لكن على الرغم من ذلك، فإنها بحكم مهنتها كرافعة أثقال تمتلك عضلات.

وعلى الرغم من أن عمرها لا يتجاوز 18 عاماً غير أنها تمكنت بإصرارها من تحقيق 3 بطولات دولية في رفع الأثقال، وتقول إنه لا يوجد حدود لشكل العضلات التي تريد أن يكون عليها جسدها.


بدأ الأمر منذ دخولها المدرسة وقيامها بالتمرينات الرياضية العشوائية التي ساهمت في بروز عضلات الذراعين والأرجل، فأرادت تطوير ذلك فلجأت إلى صالة ألعاب القوى في المدرسة بالإضافة إلى المدرب الذي قام بتوجيهها لتصل إلى تلك الحالة.

وحازت المراهقة الروسية على اهتمام معجبيها الذي يقدرون بحوالي 32 ألف شخص على موقع الصور إنستغرام، خاصة أنها تحب أن تنشر صوراً لقوة عضلاتها على الموقع وأشارت إلى أن “بعض الرجال يوجهون لها انتقادات شديدة مرجعة السبب من وجهة نظرها إلى غيرتهم وعدم قدرتهم على الوصول إلى هذا الجسد كما فعلت وأحياناً تكتفي بالرد على منتقديها بالقول: هذا جسمي ومن حقي أن أفعل به ما أشاء”.